.::||[ آخر المشاركات ]||::.
كتب صديق عبد الهادي: وما الذي ... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 286 ]       »     من الواتساب: أقوال منسوبة للشي... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 311 ]       »     تنعي منتديات وادي شعير المغفور... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 371 ]       »     الراكوبة: لجنة للتحقيق في بيع ... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 2 - عدد المشاهدات : 428 ]       »     الراكوبة: تكوين لجنة تمهيدية ل... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 170 ]       »     الراكوبة: محافظ مشروع الجزيرة ... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 2 - عدد المشاهدات : 387 ]       »     د. عبد لله علي إبراهيم:صبة مزا... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 291 ]       »     تنعى منتديات وادي شعير الأخ قا... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 547 ]       »     تاسيتي نيوز: آلاء صلاح ضمن أكث... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 633 ]       »     تنعي منتديات وادي شعير المغفور... [ الكاتب : عمر محمد الأمين - آخر الردود : عمر محمد الأمين - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 319 ]       »    



الإهداءات

العودة   منتديات وادي شعير الأقسام العامة المنتدى العام

إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

عمر محمد الأمين
:: عضو نشـــط ::
رقم العضوية : 3
الإنتساب : May 2010
المشاركات : 3,277
بمعدل : 0.92 يوميا

عمر محمد الأمين غير متواجد حالياً عرض البوم صور عمر محمد الأمين



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : المنتدى العام
افتراضي زهير السراج: كيف قتلوا مشروع الجزيرة؟
قديم بتاريخ : 12-14-2019 الساعة : 08:40 AM

كيف قتلوا مشروع الجزيرة؟
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
منقول: سكاي نيوز عربية

زهير السراج
* أصدر النائب العام قراراً بتشكيل لجنة للتحقيق في التصرف في أصول وممتلكات مشروع الجزيرة الثابتة والمنقولة بما فيها:
• المحالج وخطوط السكة حديد،
• مصنع غزل الحاج عبدالله وغزل الملكية،
• المنازل والمكاتب والعقارات التي كانت مملوكة لمشروع الجزيرة،
• أصول وموجودات الجمعية التعاونية للمشروع،
• بجانب التحقيق في كافة التعاقدات وتصفية العاملين والموظفين.
* في عام 1900 كتب السير ريجنالد ونجت الحاكم العام للسودان، بعد أن رأى سهول الجزيرة مغطاة بحقول الذرة " لو أنه اتضحت جدوى نظام الريفي الجزيرة، فإنها ستصبح صومعة ضخمة كافية لملاقاة الطلب، ليس فقط في السودان، بل في بقية الأقطار الأخرى” ـ المرجع: مجموعة عابدين.
* الحاكم البريطاني، هيربرت كيتشنر، قام في عام 1898 باتخاذ أول قرار بوقف المضاربات في أراضي الجزيرة، ومنع البيع إلا للحكومة، بينما في عهد الإنقاذ، استعان الشريف أحمد عمر بدر، رئيس مجلس إدارة مشروع الجزيرة الأسبق، ببنك المال المتحد (وهو أحد اعضاء مجلس إدارته) لشراء أراضي وحواشات المزارعين بثمن بخس!
*قبل مائة عام وتحديدا في عام 1911، عند عودة كيتشنر إلى وطنه، بعد فتحه السودان، أصبح مستشارا في مجلس العموم البريطاني، ووقتها تقدمت الشركة الزراعية البريطانية بطلب لتمويل بناء خزان سنار. رفض كتشنر معترضا منح الشركة الزراعية التمويل، مطالبا بأن يتم التمويل عبر حكومة السودان، ومعللا رفضه بأنه يعرف الأساليب القذرة للشركات الخاصة في مثل هذه المشاريع (المرجع: م. عابدين)
* وفى عهد الانقاذ وبعد صدور قانون مشروع الجزيرة لعام 2005 ، أخرج النظام البائد الحكومة من مشروع الجزيرة وادخلوا ما يعرف بشركات الخدمات المتكاملة المملوكة لعناصر النظام البائد التي كان هدفها الأول والأخير تحقيق الارباح الطائلة وإقصاء المزارعين عن الارض!
* في الموسم الأول، قامت الشركات برفع تكلفة العمليات الزراعية إلى 145% وحققت أرباحا بلغت 115 مليار جنيه، ليغري هذه الربح، الذي يدفعه المزارع من عرقه ودمه لدخول المزيد من الشركات الفاسدة !
* ضاعفت الشركات الأرباح، من رفع تكلفة التحضير مع رداءته، مما عرض معظم المزارعين إلى خسائر أدخلتهم السجون، وبيعت أراضيهم لتسديد المديونية. بعدها تكاثرت الشركات حتى وصل عددها بالمشروع إلى أكثر من 29 شركة غرست أنيابها السامة في المشروع، وحولته إلى خراب فهجره المزارعون وهاجروا إلى الخرطوم لممارسة الأعمال الهامشية، والتحول من منتجين إلى معدمين!
*كان مشروع الجزيرة يمتلك 6,943 عقاراً، ولا تشمل هذه الاحصائية العقارات الكائنة بمدينة مانشستر في المملكة المتحدة، والتي لم يعرف حتى الان ماذا فعل النظام البائد بها، وكانت قيمة المنازل والورش التابعة لسكك حديد الجزيرة وحدها تعادل حوالى 25 مليون دولار(المرجع: م. عابدين)!
* عند صدور قانون الجزيرة لسنة 2005 قال أحد قادة النظام البائد في احتفال ونشوة ” الآن نطوي صفحة اسمها مشروع الجزيرة، استمرت لمدة 81 عاما”، وبعد بضعة أعوام من إعلان وفاة المشروع احتفل النظام البائد بتوفيق أوضاع العاملين بالمشروع، اسم الدلع لتصفية العمالة وتشريدها، ومن أبرز الذين حضروا الاحتفال
• وزير الزراعة (المتعافى)،
• وزير الري ( كمال علي)،
• مندوب وزير المالية مهندس مشروع الخصخصة (عبدالرحمن نور الدين)،
• رئيس مجلس إدارة المشروع (الشريف احمد عمر بدر)
• بالإضافة إلى قيادات اتحاد مزارعي الجزيرة والمناقل المفترى عليه !
* حينما كان النقاش على أشده بشأن تمويل مشروع الجزيرة في بداية القرن العشرين، كانت رؤية (اللورد إدوارد سيسل) الاستعانة المرحلية والمؤقتة بشركات التمويل الخاصة، ولكن في نهاية الأمر تمّ اللجوء والاعتماد على البنك المركزي البريطاني الذي قام بتوفير القرض المالي لمشروع الجزيرة، وبنسبة فائدة تساوي 6 % فقط (م. عابدين)، بينما كانت نسبة الفائدة في النظام البائد من محفظة البنوك (المسماة اسلامية) 54 % .. ويقولون ان نظامهم المصرفي إسلامي لا ربوي .. !
* كانت النقطة الأولى لتدمير المشروع هي رفع سعر الفائدة للمزارعين لإفلاسهم وإفقارهم ووضعهم في السجون وتشريد أسرهم، ليتلاعب به المفسدون ويدمرونه ويسرقون ممتلكاته.. حتى بوابات الترع الحديدة الضخمة وخطوط السكة حديد لم يرحموها وفككوها وباعوها قطعة قطعة وابتعلوا عوائدها في كروشهم المتقيحة!
++++
زهير السراج
الجريدة


إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 01:56 PM بتوقيت مسقط

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
الاتصال بنا شبكة ومنتديات وادي شعير الأرشيف ستايل من تصميم ابو راشد مشرف عام منتديات المودة www.mwadah.com لعرض معلومات الموقع في أليكسا الأعلى